# أنا_ممتنة: نادين قانصو تبوح بما يشعرها بالألم والسعادة في هذا الوقت الصعب

اقرئي المقال
لايف ستايل
دبي تشغل محركاتها الاقتصادية من جديد وتستعد لمرحلة جديدة كلياً
اقرئي المقال
Nadine Kanso
مصدر الصورة: Nadine Kanso

من يصدق أننا في الثلث الأخير من رمضان، الوقت يمضي بسرعة كبيرة بالرغم من أننا نشعر أن العالم بأسره واقف مكانه لا يتحرك. لم يكن رمضان هذا العام كغيره في الأعوام السابقة، فقد جاء غريباً وبالنسبة للكثيرين ناقصاً، افتقدنا فيه الكثير من التفاصيل التي كنا نتوق لها كل عام. لكن فقدان أمر ما يفتح أعيننا على ما حولنا، ويجعلنا ندرك أهمية أبسط التفاصيل التي تحيط بنا. أهم درس تعلمناه من هذه المحنة التي نعيشها اليوم، هو ألا نسلّم بوجود أي شيء أو دوام أي حال، فها نحن نشتاق لأبسط أبسط التفاصيل التي لم يخطر على بالنا يوماً أننا سنفتقدها.

لهذا تواصلت Savoir Flair مع سيدات مؤثرات في المجتمع، أبدعت كل منهن في مجالها، وتمكنت من إثبات وجودها بطريقة رائعة. شاركتنا كل منهن التفاصيل التي تشعرها بالسعادة والامتنان في ظل هذه الظروف الصعبة والتي ترسم على وجهها بسمة رضى وتفاؤل بالأيام القادمة.

ضيفتنا اليوم هي مصممة المجوهرات المتميزة نادين قانصو. كانت نادين سباقة في تقديم اللغة العربية بصورة فاخرة وعصرية لتكون الرسالة التي تنشرها حول العالم بأسلوبها الخاص. بدأت حياتها كمصورة فوتوغرافية وقامت بعدة معارض تصوير منها معرض ”من أنا“ الذي أقامته بعد أحداث 11 سبتمبر، وركزت فيه على إبراز الهوية العربية ورفض ربط الإرهاب بالعرب. رفضت نادين قانصو شعور الخجل الذي ينتاب الكثيرين بسبب هويتهم العربية والصورة النمطية المنتشر حول شعوب المنطقة، الأمر الذي دفعها للاحتفال بأهم رمز من ثقافتنا العربية وهي لغتنا، فأطلقت علامتها ”بالعربي“ التي قدمت من خلالها تصاميم مجوهرات رائعة من أحرف وكلمات باللغة العربية، عشقتها كل الأعين.

 

اقرئي أيضاً:
https://dviyeq873v9uq.cloudfront.net/wp-content/uploads/2017/11/20142631/breaker-Nadine-Kanso.jpg
ما لن تقرئيه أبداً في مقابلة عن تمكين المرأة تفصح عنه نادين قانصو

حول رمضان 2020 والتفاصيل التي تشعرها بالامتنان تقول نادين قانصو:

”بقاؤنا في المنزل منحنا الوقت الكافي لنفكر بتفاصيل حياتنا أكثر، بعملنا، بعلاقتنا، وغيرها من النواحي التي نعيشها يومياً وأصبحت جزءاً من روتين حياتنا لكننا لم نتمعن فيها من قبل. وبينما أخذ العالم استراحة وبدت عقارب الساعة وكأنها جامدة في مكانها، بدأنا نحن بالتفكير.

أنظر حولي فيغمرني شعور بالرضى والامتنان، أولاً لوجودي في دولة الإمارات خلال هذه الظروف الاستثنائية، فالجميع هنا بأمان ولا فرق بين أحد وآخر، فجميعنا جزء من هذه الأمة. كما أشعر بالامتنان لوجود الطعام على طاولتنا وسقف يحمينا، دون أن نكون مضطرين للخروج من المنزل وتعريض أنفسنا للخطر بحثاً عن لقمة العيش، في الوقت الذي نتألم فيه لرؤية كل التعاسة التي يعيشها بلدي لبنان اليوم، والصراع الذي ينبغي على شعبي أن يخوضه للبقاء على قيد الحياة، والبحث عن لقمة العيش التي صار إيجادها أصعب وأصعب كل يوم مع الارتفاع الهائل في الأسعار، وفي الوقت نفسه تكاد تبدو فرص العمل معدومة. أنا ممتنة حقاً، لكن قلبي يعتصر ألماً مع كل رسالة أقرؤها أو قصة أسمع عنها من لبنان.

أنا ممتنة لوجود أطفالي حولي، ولعودتهم إلى حضني قبل أن تطبق قرارات حظر السفر، فارتاح قلبي من الخوف عليهم وهم محبوسين في دولة أخرى بعيداً عني، وحينها أفكر بالأمهات اللواتي تتلوع قلوبهن شوقاً للقاء أولادهن، وليس بأيديهن حيلة.

حالي كحال الجميع، ملتزمة بتطبيق التباعد الاجتماعي لأبعد الحدود حرصاً على سلامتي وسلامة من أحب، لكنني لن أتقبل يوماً هذه الفكرة أو أتعايش معها، فأنا بطبيعتي شخص اجتماعي وعاطفي، أحب أن أعبر عن محبتي للغالين على قلبي سواءً بعناق أو قبلة أو حتى تربيت على الكتف، وأشعر أني أفتقد جزءاً كبيراً من شخصيتي في هذه المرحلة. لذلك أنظر إلى المستقبل وكلي أمل أن الأيام القادمة ستلغي تلك المسافات وتجمعنا من جديد، وستمحي من قلوبنا كل مشاعر الوحدة أو الحزن وتغرس مكانها الحب“.


قلبي بين الصور في هذا الألبوم وشاهدي بعضاص من تصاميم مجوهرات ”بالعربي“ الرائعة التي صممتها نادين قانصو. يمكنك تسوق التصاميم من خلال موقع Ounass للتسوق الإلكتروني أو عبر التواصل مع فريق العلامة.

12 تصفحي الصور
اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.