لارا اسكندر تشارك Savoir Flair بتفاصيل استعدادها لإطلالات السجادة الحمراء

اقرئي المقال
موضة
ما لن تقرئيه أبداً في مقابلة عن تمكين المرأة تفصح عنه نادين قانصو
اقرئي المقال

دائما ما تخطف أنظارنا الإطلالات المثالية التي تتألق بها أشهر نجمات العالم على السجادة الحمراء، تلك الفساتين الساحرة ورسمات المكياج وتسريحات الشعر المثالية، واللمسات الأخيرة من المجوهرات الفاخرة التي تمنح الإطلالات بريقاً لا يضاهى. وكنا نفكر دائماً في التفاصيل التي تسبق تلك الإطلالة المثالية، كيف يتم اختيار الفستان؟ والمجوهرات وما هو نظام تحضير البشرة والمكياج؟ إذ لابد من أن هناك الكثير من التفاصيل التي على النجمات العناية بها وترتيبها قبل اليوم المنتظر، ليضمن أنهن سيكن بأجمل إطلالة عندما تستقبلهن عدسات الكاميرات.

ولنجيب على كل تلك الأسئلة التي تخطر ببالنا، كان لنا حديث مع المغنية المصرية الجميلة لارا اسكندر، التي سحرت أنظار الجميع بإطلالتها الراقية والأنيقة على السجادة الحمراء لمهرجان الجونة السينمائي الذي أقيم مؤخراً في مصر، بدءاً من يوم الافتتاح وخلال فعاليات المهرجان وحتى يوم الختام الذي بدت فيه لارا بقمة الجمال والجاذبية بفستانها المخملي باللون الأزرق الملكي من توقيع نيكولا جبران.

تابعي معنا هذا اللقاء الحصري الذي أجرته Savoir Flair وتعرفي كيف تستعد لارا اسكندر لإطلالتها في مهرجان الجونة السينمائي بطافة تفاصيلها بين اختيار الفستان وتسريحى الشعر والمكياج وصولاً إلى الجملة التي ترددها لنفسها قبل أن تخرج من السيارة لتطأ قدمها لاسجادة الحمراء.


 

كيف ترتبين أولوياتك عند التحضير لإطلالاتك في مناسبة كبيرة ومهمة مثل مهرجان الجونة السينمائي؟

عادةً ما أفضل أن أكون جاهزة تماماً قبل وقت كاف من الموعد، فلا أحب التأخير. أحب أن أنظم كل المهام التي علي القيام بها، لذلك أبدأ بالتفكير بالأزياء التي سأرتديها في الحفل منذ وقت مبكر، وأناقش تلك الأفكار مع الستايليست الخاص بي، أمين جريصاتي.

منذ متى تبدئين بالتحضير للحفل، قبل شهر، أسبوع أو بضعة أيام؟

بالتأكيد ليس قبل بضعة أيام. يعتمد ذلك على جدول أعمالي في تلك الفترة أيضاً، وفيما إذا كان لدي أعمال أخرى للاهتمام بها، لكن عادة ما أفضل أن أكون مستعدة تماماً للحفل باكراً قدر الإمكان. مثلاً، بدأت بالتحضير لإطلالتي لمهرجان الجونة السينمائي قبل بضعة أسابيع من موعد الافتتاح.

هل تفضلين التعامل مع ستايلست خاص أم تحبين تنسيق إطلالاتك بنفسك؟

أفضل دوماً العمل مع أمين جريصاتي، الستايليست الخاص بي. تجمعني مع أمين علاقة عمل عمرها 8 سنوات، وأحب كثيراً التعامل معه لأننا نملك نفس الذوق ونفهم بعضنا جيداً جداً، إذ نشكل سويةً فريقاً ممتازاً ويقدر كلٌ مننا رأي الآخر بشكل كبير.

هلا تحدثينا عن تفاصيل عملية اختيار الفستان، بين اختيار المصمم ومن ثم التصميم؟

كانت العملية مختلفة بالنسبة لكل من حفل الافتتاح والختام. قبل حفل الافتتاح، أرسل لي أمين الاختيارات المعروضة للاختيار منها، ومن ضمنها فستان إيلي صعب. بعد ذلك ذهبنا سويةً لتجربة تلك الخيارات. كان في مخيلتي حينها تصور لفستان مختلف، لكن بمجرد أن جربت فستان إيلي صعب، وقعت على الفور في غرام هذا الفستان. أما بالنسبة لإطلالتي في حفل الختام، فقد كنت قد رأيت الفستان سابقاً على صفحة المصمم نيكولا جبران على انستقرام، وقمت على الفور بتصويره وأرسال الصورة إلى أمين لإخباره أنني أود تجربته. رتب أمين لموعد لتجربة الفستان، وبعد تجربته تأكدت من أنه الفستان الذي سأعتمده لإطلالتي في حفل الختام.

هل تفضلين الاعتماد على دار أزياء واحدة للأزياء والاكسسوارات؟

لا، فأنا أحب المزج والتغيير.

مصدر الصورة: MO4 Network

ماذا عن المجوهرات، وما هي التفاصيل التي يتم الاتفاق عليها بينك وبين علامة المجوهرات؟

المجوهرات التي ارتديتها في إطلالاتي كانت من العلامة التجارية الخاصة بزوجي Katchouni. تتميز العلامة بتصاميم جميلة صنعت خصيصاً لإطلالات مهمة مثل إطلالات السجادة الحمراء، لذا كان من السهل العثور على المجوهرات التي احتاجها.

بالنسبة للمكياج وتسريحة الشعر، هل تقومين بتجارب أداء لها قبل يوم الحفل أم تتركين هذه المهمة ليوم الحفل؟ وكيف تتم عملية اختيار خبير المكياج والشعر؟

بالنسبة للمكياج والشعر، قمت عمل مكياجي طوال الأسبوع بنفسي وكذلك تسريحة شعري باستثناء حفل الختام، فقد اعتمدت على صالون Toi Beauty Salon للاهتمام بتسريحة شعري. لم أكن بحاجة للقيام بتجارب أداء لإطلالتي، لأنني قمت بنفسي بعمل مكياجي وكنت قمت باختيار الأزياء وتنسيق المجوهرات والاكسسوارات من قبل لذلك كنت على دراية تامة بما أريد وما يناسبني. بالنسبة لتسريحة الشعر، فنختارها أنا وأمين في الوقت نفسه عند تجربة الفستان بحيث تتناسب مع تصميم الفستان، أما المكياج، فأقوم أنا بتولي أمره.

هل هناك عادات معينة تتبعينها فيما يخص برنامجك الغذائي؟ فهل هناك أي مأكولات تتجنبيها أو مأكولات تكثرين منها قبل يوم الحفل المنتظر؟

لا يوجد نظام معين أتبعه، بصراحة أنا لا أميل كثيراً للاهتمام بهذه التفاصيل ولكنني أدركت مؤخراً أن ضغوط العمل والوقت الضيق وجدول الأعمال المزدحم كلها تجعلني أفقد وزني دون أن أقصد. كانت الفساتين التي اخترتها مناسبة تماماً لمقاسي، لذلك لم يكن من الضروري أن أكون حريصة عند تناول الطعام بهدف إنقاص وزني. لا أحب أبداً أن أذهب إلى حفل أو أي مكان بمعدة فارغة ولذلك أتأكد دائماً من تناول الطعام قبل ذلك.

ما هو روتين العناية بالبشرة والجمال الذي تتبعينه قبل الحفل وصولاً إلى اليوم المنتظر؟

تأخذ بشرتي حيزاً كبيراً من اهتمامي دائماً، لذلك فلا يوجد نظام خاص أتبعه قبل إطلالات السجادة الحمراء، ولكنني فقط أتأكد من اتباع روتيني الطبيعي ليلاً ونهاراً.

مصدر الصورة: Khaled El Masry

ها قد أتى اليوم المنتظر، فما هو الروتين الذي تتبعينه في الصباح، ما هو الفطور الذي تفضلين تناوله، هل هناك أي تمارين رياضية خاصة تفضلينها، أو جلسات خاصة للعناية بالجمال؟

صباحي يكون كالمعتاد فأنا أبدأ يومي بوجبة فطور صحي. عادة ما أمارس التمارين الرياضية الصباحية، وأشحن طاقتي لبقية اليوم. في أيام المهرجانات وحفلات السجادة الحمراء مثل مهرجان الجونة، أهتم جداً بوضع قناع مغذي على بشرتي يوم الحفل. القناع المفضل عندي والذي أستخدمه كقاعدة لمكياجي هو قناع الحلزون الورقي. أعرف أن اسم القناع يبدو مثيراً للاشمئزاز ولكنه مذهل للبشرة ويمنح البشرة توهجاً وملمساً مثاليين. إذا شعرت أن بشرتي بحاجة إلى المزيد من العناية، أقوم بعمل جلسة فيشال في المنزل قبل تطبيق القناع والمكياج، حيث أستخدم قناعاً لشد المسام وقناعاً آخر مرطب. أحاول أيضاً أخذ القسط الكافي من النوم في الليلة السابقة وشرب الكثير من الماء.

هل تفضلين الاستعانة بخبير مكياج أم تستمتعين بتطبيق مكياجك بنفسك؟

أعتمد كلا الخيارين. اتقن تطبيق مكياجي بشكل احترافي وأستمتع بالقيام بذلك من وقت لآخر، لكن في أوقات أخرى أحب أن أستعين بخبير مكياج. أعتقد أنه من الجيد أن تكوني قادرة على معرفة كيفية تطبيق المكياج وذلك سيساعدك في القيام بأي تغييرات بسيطة، خاصةً في اللحظات الأخيرة.

وماذا عن تسريحة شعرك؟

على عكس المكياج، أحب عادةً أن أترك مصفف الشعر ليقوم بعمله واختيار التسريحة المناسبة لإطلالتي. لكن في إطلالاتي في مهرجان الجونة السينمائي، باستثناء حفل الختام، قمت بنفسي بتصفيف شعري. لدي الصبر الكافي للقيام بهذه المهمة، وأعتقد أنني كنت في مزاج جيد واستمتعت بذلك.

كم من الوقت يتطلب الأمر لتكوني جاهزة للتوجه إلى مكان الحفل؟

إذا كنت سأقوم بنفسي بعمل مكياجي وتصفيف شعري فيتطلب مني الأمر 3 إلى 4 ساعات من اللحظة التي أبدأ فيها الاستعداد حتى اللحظة التي أكون فيها جاهزة. أما إذا كان لدي فريق عمل يساعدني ويهتم بإطلالتي، فأنا بحاجة إلى ما يقارب الساعتين ونصف.

حدثينا عن تفاصيل تحضير نفسك في اليوم المنتظر، ومن يرافقك في هذا الوقت؟

عادة ما يكون هناك من يرافقني في هذه اللحظات، ويعتمد ذلك على مكاني في العالم، فأحياناً يرافقني فريق العمل، وأحياناً أخرى أكون مع أمي أو أمين أو كلاهما معاً. عادة ما يكون يوم الحفل مثل أي يوم آخر، لكني أحاول تجنب إضافة الكثير من المهام إلى جدول أعمالي وألا أرهق نفسي قبل الحفل.

ما هي الجملة التي تفكرين بها بينك وبين نفسك قبل الخروج من السيارة واستقبال عدسات الكاميرا؟

”من فضلك لا تتعثري وتسقطي!“

مصدر الصورة: MO4 Network
اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.