فرساتشي تغير من جلدها في كوتور خريف 2016

اقرئي أيضاً
ازياء المشاهير
45 سبباً يثبت أن إيما ستون ملكة في أناقتها على السجادة الحمراء
اقرئي المقال

لطالما اقترن اسم فرساتشي Versace بهوية محددة قلما تتغير من مجموعة لأخرى عبر السنوات الأخيرة، فهي العلامة الراقية التي تلجأ لها النجمات وصفوة المجتمع الراقي لفساتين تقطر أنوثة وتعلن عن جرأة وثقة لا مثيل لهما. فهذه الاستراتيجية التي تبنتها دوناتيلا فرساتشي لسنوات طويلة نجحت في استقطاب الكثيرات لهذا النمط المحدد الذي رسمته العلامة لنفسها.

إلا أن المفاجأة غير المتوقعة جاءت في عرض فرساتشي بالأمس في أسبوع اوت كوتور خريف 2016 فقد خرجت العلامة الإيطالية عن المألوف هذا الموسم، بعد أن اعتدنا في المواسم السابقة على ظهور العارضات بفساتين أشبه بالحوريات الإغريقيات وفساتين ذات كتف واحد وبقطعات متفرقة تظهر الكثير من المساحات المكشوفة، جاء هذا العرض جديداً من جميع النواحي، فقد بدى ظاهراً الاتجاه الجديد للعلامة. فلم نرى هذه المرة ما هو معتاد، بل وجدنا فساتين بألوان ناعمة وبقصات أنعم من الداربيه والبليسيه والعقدات الرائعة التي أعلنت عن هذا الفكر الجديد لفرساتشي.

Imaxtree

ظهرت العديد من الأفكار الجديدة خلال العرض مثل اقتران فساتين السهرة المطرزة بكل نعومة مع جاكيت الكاشمير لإضافة بعداً جديداً للإطلالة. كما ظهر التطريز هنا وهناك لإضافة عامل الإبهار للمجموعة. أيضاً ظهر تكنيك جديد من خلال جمع الألوان المتضادة مع بعضها البعض ولكنها كانت كلها من ألوان الباستيل الهادئة إلا أن الجمع بين هذه الألوان كان جديداً هو الآخر. أما الفساتين التي ظهرت في آخر العرض فقد تميزت بما يشبه الموجات الصوتية الهادئة والتي جاءت كتذكرة للجميع أن الوشوشة قد تكون بنفس فاعلية الصيحة العالية أو ربما أشد تأثيراً.

 

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.