أبرز اللحظات الصادمة من المقابلة التاريخية للأمير هاري وميغان ماركل

اقرئي المقال
لايف ستايل
العالم ينعي المطربة ميادة بسيليس والملكة إليزابيث تكسر التقاليد الملكية…
اقرئي المقال
مصدر الصورة: Harpo Productions

تسأل أوبرا وينفري ميغان ماركل، هل اخترتِ الصمت أم أجبرتِ عليه؟ في المقابلة الأكثر مشاهدة منذ مقابلة الأميرة ديانا عام 1995، جلست مقدمة البرامج الحوارية الشهيرة مع ميغان ماركل وزوجها الأمير هاري في منزلهما في سانتا باربرا، كنا نعتقد أن حياتهما مثالية لكن الزوجين الشجاعين خرجا عن صمتهما وأطلعا العالم على الأسرار والمواقف التي مرا بها.

لقد تحدثا بصدق وشفافية في المقابلة ولكن امتنع الزوجان الإجابة عن بعض الأسئلة التي من شأنها أن تضر بعض أفراد العائلة الملكية، كما أشارت ميغان أن هناك تمييزاً كبيراً بين أفراد العائلة.

إنها من دون شك عائلة فريدة من نوعها لكنها تتعرض لضغوطات لا يفهمها عامة الناس، حيث تتعامل هذه العائلة مع مشاكلها أمام الجميع، شعَر هاري وميغان أنهما لم يتمكنا من الدفاع عن نفسيهما عندما هاجمتهما الصحافة أو عندما انتشرت أكاذيب عنهما، ولم يشعرا بالدعم الذي احتاجاه داخل الأسرة.

ساعدتهم وينفري بالتعبير عن معاناتهما وهذه أبرز النقاط التي تحدثا عنها في المقابلة.

 

مصدر الصورة: Harpo Productions
1

ينتظران فتاة!

ربما كانت هذه اللحظة السعيدة الوحيدة في المقابلة عندما كشف ميغان وهاري أنهما ينتظران فتاة، كان الثنائي سعيداً للغاية وقال هاري: “ما الذي نريده أكثر من ذلك؟”

مصدر الصورة: misanharriman@
2

معاناة ميغان من اكتئاب شديد ولم تقدم لها يد المساعدة

كشفت ميغان عن شعورها بالوحدة والعزلة حتى في الأماكن العامة فمثلاً عند حضورها حفل أوبرا كانت تجهش بالبكاء عند انطفاء الأضواء بينما تمسك يد هاري، وعند عودة الأضواء تمسح دموعها وتدّعي أنها بخير.

كما كشفت عن أفكار انتحار راودتها باستمرار، قالت لأوبرا: “لم أعد أرغب بالعيش”، وشعرت في حال لم تتحدث سيحدث شيء سيء، فقالت لهاري مع أنها شعرت بالخجل من ذلك، حاولت الحصول على مساعدة من أخصائي صحة عقلية لكن قيل لها (من قبل المؤسسة) أن ذلك سيؤثر على صورة الأسرة.

مُنعت من طلب المساعدة، وحاول هاري إقناع العائلة أنهما بحاجة مساعدة ودعم، لكن شعر كلاهما أنهما لم يحظيا بالدعم الذي احتاجاه لصحتهما العقلية والرحيل كان الطريقة الوحيدة لإنقاذ نفسيهما.

مصدر الصورة: Getty Images
3

ندم وراحة في الوقت ذاته

في نهاية المقابلة تقريباً تحدث هاري وميغان عن الجوانب التي يندمان عليها لكن قالا في النهاية أنهما سعداء بالخروج إلى الجانب الآخر، قالت ميغان أسفها كان اعتقادها أن العائلة الملكية ستحميها ولو فعلوا ذلك لأحدث ذلك فرقاً كبيراً، قال هاري :”ما كنا غادرنا”، وقالت ميغان أن المغادرة كانت بقرار من هاري الذي أنقذ الأسرة بأكملها، أجاب هاري: “لقد فعلنا ما توجب علينا فعله”.

مصدر الصورة: Getty Images
4

لم يدرجوا بجداول رواتب العائلة المالكة منذ أوائل عام 2020

أشار هاري أنهما لم يخططا للتعاقد مع Netflix أو Spotify لكن بعد قطع عائلته المال عنه، عمل الزوجان في شق طريقهما الخاص بمشاريع مختلفة.

مصدر الصورة: Getty Images
5

علاقة الأمير هاري مع جدته الملكة

على الرغم من الاعتقاد السائد، قال هاري أن علاقته مع جدته الملكة إليزابيث الثانية جيدة للغاية، وأنهما تحدثا هذا العام أكثر من أي وقت مضى. كما تكلما مع الملكة عبر تطبيق زوم لتتمكن من رؤية حفيدها، أعرب الزوجان عن حبهما واحترامهما للملكة وقالت ميغان أنها كانت لطيفة معها للغاية ورحبت بها بالعائلة. وأشار هاري أيضاً أن قرار التنحي من العائلة الملكية لم يكن مفاجئ بل طرحه أمام جدته وتناقشا بالموضوع، قال هاري: “لم أصدم جدتي على الإطلاق”، “فأنا أحترمها للغاية”.

مصدر الصورة: Getty Images
6

علاقة هاري بوالده الأمير تشارلز

في مرحلة ما توقف والد هاري الأمير تشارلز عن تلقي مكالمات هاري، لكنه يستقبلها الآن. قال هاري: “هناك الكثير للعمل عليه”، “أشعر بالإحباط الشديد، لأن والدي مر بشيء مشابه ويعرف شعور الألم الذي نشعر به، سأحبه دوماً لكن هناك آلام كثيرة وسأجعل إصلاح هذه العلاقة واحدة من أولوياتي”.

مصدر الصورة: Getty Images
7

علاقة هاري مع أخيه الأمير ويليام

قال هاري عندما سألته أوبرا عن علاقته بأخيه الأكبر الأمير ويليام “كما قلت سابقاً أحب ويليام كثيراً ولقد مررنا بكثير من الصعاب سوياً لكننا الآن في طرق مختلفة” “والدي وأخي محاصران لا يمكنهما الرحيل وأنا أتعاطف معهما لهذا السبب”

مصدر الصورة: Getty Images
8

مناقشة لون بشرة آرتشي قبل ولادته

هذه المعلومة كانت صاعقة، لكن لم يكشف هاري أو ميغان عن الأسماء في هذه القصة، لكن كلاهما قال إن المحادثة كانت حول لون بشرة آرتشي الغامقة، ومن قبل أحد أفراد العائلة الملكية، قالت ميغان: “في الأشهر التي كنت فيها حاملاً أجرينا محادثة مفادها أنه لن يتم منح آرتشي حماية ولن يحصل على لقب بالإضافة إلى مخاوف ومحادثات عن مدى غمق لون بشرته” أجابت أوبرا مصدومة “ماذا” “من الذي أجرى معك هذه المحادثة؟” “ماذا؟” “انتظري قليلاً، هناك حديث معك عن مدى غمق لون بشرة طفلك؟” أجابت ميغان كان الحديث “مع هاري”.

مصدر الصورة: Getty Images
9

لم تتمكن ميغان من الوصول إلى جواز سفرها أو رخصة القيادة أو مفاتيحها

أخبرت دوقة ساسكس أنه بعد زفافها، سُلب جواز سفرها ورخصة قيادتها ومفاتيحها منها، أُعيدت لها فقط عندما قرروا المغادرة، عبرت عن شعورها بالعزلة وبأنها كانت أسيرة أيضاً، وشعر هاري بالأمر ذاته.

مصدر الصورة: Getty Images
10

ميغان لم تجعل كيت تبكي بل العكس

قنبلة أخرى تم الكشف عنها في المقابلة وهي القصص التي تم تداولها عن ميغان أنها جعلت كيت دوقة كامبريدج تبكي بسبب فستان فتاة الزهور قبل زفاف ميغان، لم تتكلم عن التفاصيل احتراماً لكيت لكنها قالت إنها اعتذرت منها بإرسال ورود ورسالة.

أشارت ميغان أن جميع أفراد الأسرة يعرفون القصة الحقيقية لكن لم يدافع عنها أحد عند انتشار القصة في الصحف، “كانوا على استعداد لحماية أفراد الأسرة الآخرين لكنهم لم يكونوا مستعدين لقول الحقيقة لحمايتي وحماية زوجي”.

مصدر الصورة: Getty Images
11

تزوج الثنائي قبل ثلاثة أيام من زفافهما الحقيقي

كشف الزوجان أنهما عقدا قرانهما في حفل خاص اقتصر على وجود الثنائي والمطران، قبل ثلاثة أيام من “الزفاف الملكي” قالت ميغان: “هذا المشهد كان للعالم لكننا أردنا الزواج من أجلنا فقط”.

مصدر الصورة: Getty Images
اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.