هل غير فيروس كورونا المستجد اهتماماتنا لهذه الدرجة؟!

اقرئي المقال
لايف ستايل
# أنا_ممتنة: هذا ما يشغل تفكير ووقت لارا اسكندر اليوم ويشعرها بالسعادة
اقرئي المقال
مصدر الصورة: Wallflower Kitchen

بعد قضائنا أكثر من شهرين في المنزل، نسيت البعض منا أين وضعت مفاتيح سيارتها في آخر مرةٍ عادت فيها إلى المنزل قبل التوجيه بعدم مغادرة المنزل إلا لحالات الضرورة. البعض منا توجهن لقراءة الكتب، والبعض فضلّن تعلّم لغة جديدة، وأخريات قررن عدم التخلي عن روتين التجميل اليومي، حتى وإن كن في المنزل، فيما وجدت الأمهات في هذا الوقت الفرصة المثالية لتحضير كل ما كان أبناؤهن يطالبونهن بتحضيره من حلويات ومعجنات، والبعض الكثير فضلّن ممارسة أفضل هواياتهن، بشرب كوبٍ من الشاي أو القهوة ومشاهدة حلقات المسلسل تلو الأخرى.

وتشير البيانات الصادرة عن SEMrush، المنصة الرائدة في مجال التسويق الرقمي، إلى أن بطل قصتنا الخفي في هذه الأيام، هو شبكة الإنترنت، حيث سجلت المنصة ازدياداً كبيراً في توجهات البحث في الإمارات والمنطقة عن مواضيع لم تكن ذات شعبيةٍ كبيرة في نهاية العام الماضي. تابعي معنا لتتعرفي على المواد والنشاطات التي شهدت ارتفاعاً كبيراً في نسب البحث خلال الفترة الماضية.

التجهيزات الرياضية ومواد التنظيف المنزلي تسجل ارتفاعاً بالآلاف!

كان التحدي الأصعب منذ بداية فترة التباعد الاجتماعي الحفاظ على نمط حياةٍ صحي ومتابعة النشاط البدني. وبعد إغلاق النوادي الرياضية أبوابها، توجه معظم الناس نحو الأدوات الرياضية المنزلية، حيث تظهر بيانات SEMrush أن عمليات البحث عن الأدوات الرياضية المنزلية حتى نهاية أبريل قد شهد ارتفاعاً بنسبة 1600% في الإمارات فيما سجلت عمليات البحث في السعودية زيادةً بنسبة 1257%. وبالتوازي مع ذلك شهدت عمليات البحث عبر الإنترنت عن مصطلحات تتعلق بممارسة تمارين اللياقة البدنية عن بعد، مثل “تمارين اللياقة البدنية المنزلية”، نمواً هائلاً أيضاً بنسبة 1963%.

ومع تأكيد منظمة الصحة العالمية وجميع الجهات المحلية المعنية بالصحة أن مكافحة فيروس كوفيد-19 تبدأ بالنظافة العامة، كان من المنطقي أن تنمو عمليات البحث عبر الانترنت عن أدوات التنظيف المنزلية بنسبة 600% في الإمارات و860% في السعودية، ما يشير للاهتمام المتزايد بالحصول على هذه المواد عبر القنوات الرقمية، خاصةً مع توجه معظم السكان لتقليص حاجتهم للخروج من المنزل لحالات الضرورة القصوى.

بعد مشاهدة الأخبار يمكننا الاستمتاع بمسلسلنا المفضل على منصة نتفليكس

كانت الأخبار على رأس قائمة المصطلحات الأكثر بحثاً عبر الإنترنت في دولة الإمارات منذ شهر يناير ولغاية شهر مارس 2020، حيث حققت الأخبار 390,500 عملية بحث، لتليها الأفلام في المرتبة الثانية برصيد 310,500 عملية بحث خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام.

وشهد البحث عن منصتي نتفليكس وأمازون برايم زيادة بنسبة 124% و123% خلال الربع الأول من العام. وفي حين قد نتوقع أن الناس ستحاول الهرب من الواقع الغامض الذي نعيشه نحو الأفلام الكوميدية أو الرومانسية، أقبل سكان الإمارات على مشاهدة أفلام الرعب، والتي سجلت نمواً في البحث عنها بنسبة 90%، لتتأخر الزيادة في البحث عن الأفلام الرومانسية للمرتبة الثانية بزيادةٍ بنسبة 83%.

مصدر الصورة: Giphy

وصفة البانكيك تتصدر عمليات البحث في الإمارات والسعودية

برصيد 18,100 عملية بحث في شهر أبريل وحده، استطاعت وصفة البانكيك أن تتصدر لقب معشوقة الجماهير في الإمارات في زيادةٍ بأكثر من ثلاثة أضعاف عن أرقام أبريل 2019، لتليها عملية البحث عن وصفات الدجاج برصيد 12,100 عملية بحث. وفي السعودية كانت الصدارة أيضاً من نصيب وصفات البانكيك مع 6,600 عملية بحث خلال شهر أبريل في زيادةٍ تجاوزت الضعف عن نتائجها في أبريل 2019، حيث سجلت 2900 عملية بحث، وتلتها عمليات البحث عن وصفات الدونتس برصيد 4400 عملية بحث!

طلبات توصيل المواد الغذائية والوجبات السريعة والمواد الاستهلاكية تشهد إقبالاً غير مسبوق

شهد مزودو خدمات التوصيل والسلع الاستهلاكية زيادةً في عدد عمليات البحث، إذ بلغت نسب الزيادة على كل من زوماتو وأوبر إيتس %55 و96% على التوالي، فيما سجل أمازون زيادةً بنسبة 44% على التوالي. وبينما ازداد البحث عن ”طلب المواد الغذائية عبر الإنترنت“ في الإمارات بنسبة 560%، ارتفع عدد عمليات البحث عن ”الطلب من الصيدليات عبر الإنترنت“ بنسبة 238%.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.