#أنا_ممتنة: المخرجة الإماراتية الرائدة ممتنة لأنها تشهد رمضان 2020

اقرئي المقال
لايف ستايل
دبي تشغل محركاتها الاقتصادية من جديد وتستعد لمرحلة جديدة كلياً
اقرئي المقال
مصدر الصورة: naylaalkhaja@

لن ننسى رمضان 2020 أو 2020 بشكل عام ما حيينا، فقد جاءنا الشهر الفضيل هذا العام مختلفاً عما تعودنا عليه، نشتاق فيه لتفاصيل نتوق إليها كل عام، لكن ننظر حولنا فنشعر بقيمة النعم التي نعيش بها، ونقدر أهميتها أكثر، ويملؤ قلوبنا شعور بالامتنان والسعادة لأبسط التفاصيل، مثل وجبة إفطار جمعتنا بمن نحب عبر اتصال فيديو.

لهذا تواصلت Savoir Flair مع سيدات مؤثرات في المجتمع، أبدعت كل منهن في مجالها، وتمكنت من إثبات وجودها بطريقة رائعة. شاركتنا كل منهن التفاصيل التي تشعرها بالسعادة والامتنان في ظل هذه الظروف الصعبة والتي ترسم على وجهها بسمة رضى وتفاؤل بالأيام القادمة.

ضيفتنا اليوم هي المخرجة والمنتجة وكاتبة السيناريو الإماراتية المتألقة نايلة الخاجة. نجحت نايلة في أن تثبت قدرة المرأة الإماراتية على الإبداع في مجال السينما فكانت أول إماراتية تدخل هذا المجال، وتميزت فيه، وحملت اسم بلادها عالياً بين دول العالم عندما تلقت أهم الجوائز عن إبداعاتها في عالم السينما منها جائزة أفضل فيلم قصير من مهرجان الشرق الأوسط الآن في فلورنسا عام 2015 وجائزة لجنة الحكم لأفضل فيلم قصير في مهرجان إيطاليا للأفلام عام 2017 وصنفت ضمن أقوى شخصية نسائية عربية عام 2012.

تقول نايلة الخاجة عن رمضان 2020:

”البارحة لم أتناول وجبة الإفطار وحدي، بل استمتعت بها مع أولاد عمي وذلك عبر اتصال فيديو جمع بيننا وقت الإفطار. كانت التجربة غريبة للغاية ولم يخطر ببالنا يوماً أن نستبدل وجبة الإفطار العامرة بكل محب في منزلنا بوجبات إفطار افتراضية تجمعنا لكن من خلف الشاشات. وبالرغم من غرابة التجربة إلا أنها كانت رائعة، فروابط الحب ومشاعر الشوق للمة العائلة كانت حاضرة وقوية كما هي ولم تكن مرتطبة أبداً بالطريقة التي نعتمدها لنتواصل مع بعضنا. اتفقنا أن نحضر وجباتنا بأنفسنا يومها، وتعاهدنا أننا وبمجرد نهاية هذه الأزمة الصعبة وعودة حياتنا لشكلها الطبيعي، سنلتقي مرات أكثر، وألا نغيب عن بعضنا، فقد أصبحنا اليوم ندرك أهمية هذا الأمر الذي كان أمراً عادياً بالنسبة لنا، ولم يخطر لنا يوماً أننا سنحرم منه.

بالرغم من أن رمضان يبدو غريباً هذا العام لكنه مازال كما كان دائماً، الوقت الأمثل للتأمل والتفكير والتعرف على أنفسنا أكثر، فنتواصل أكثر مع أنفسنا ومع من حولنا، وندرك أهمية المشاركة والتعاطف، ونقدر قيمة النعم التي نعيشها، ونعمل على مشاركتها مع كل محتاج.

تعلمت من هذه المحنة أن أقدر قيمة النعم التي أعيشها، مهما كانت صغيرة وبسيطة، وألا أسمح للخوف والقلق بإيقافي وتثبيط عزيمتي. إنها أوقات صعبة وتجربة مختلفة عن كل ما عشناه، والحقيقة أنني أشعر بأني محظوظة لأني أعيش في هذا الزمان وأختبر هذه التجربة، لأنها أظهرت فينا جانباً إنسانياً لم نختبره من قبل، جانباً كنا بحاجة ماسة لوجوده“.

تابعي حساب نايلة الخاجة على يوتيوب لتعرفي المزيد عن إبداعاتها في عالم السينما والتصوير، وسنتركك الآن مع هذا الفيديو المرح الذي يمنحك فكرة أكبر عنها وعن شخصيتها وحياتها.

#أنا_ممتنة: المخرجة الإماراتية الرائدة ممتنة لأنها تشهد رمضان 2020
اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.