بيضة تصبح الأشهر على انستقرام وميغان تحتفل بعملها الأول وأهم أخبار الأسبوع

اقرئي المقال
ازياء المشاهير
في عيد ميلادها: أسبوع من الأناقة الفاخرة بلمسات فيكتوريا بيكهام
اقرئي المقال
إليك آخر أخبار الفن والموضة والجمال والمجتمع التي يتحدث عنها الجميع اليوم لتكوني على اطلاع بكل جديد.

ميغان ماركل تحصل على أول مهمة ملكية

بسبب حملها وجدول سفرها المزدحم، تملك ميغان ماركل الكثير من النقاط على قائمة المهام التي عليها إنجازها. مع ذلك، تتطلب إن العادات الملكية من دوقة ساسكس أن ترعى أربع منظمات تدافع عن قضايا محببة إليها تشمل الفنون والتعليم ورعاية الحيوان ودعم المرأة. أسندت الملكة إليزابيث الثانية أول وظيفة ملكية رسمية لميغان ماركل هذا الأسبوع لتصبح الراعية الرسمية للمسرح الوطني وذلك لتخفف الملكة من أعبائها. كما انضمت ميغان إلى رابطة جامعات الكومنولث وجمعيات خيرية تدعم حقوق الحيوانات بالإضافة إلى جمعية سمارت ووركس الخيرية التي تساعد النساء في التوظيف لفترات طويلة وتنمية مهاراتهن والتدريب على مقابلات العمل وغيرها الكثير.

مصدر الصورة: getty images

تومي وزندايا في باريس

يواصل تومي هيلفيغر تنقله بين عواصم الأزياء، وهذه المرة يحمل لنا عرضه الجديد في أول ظهور له في باريس في شهر فبراير. ستعرض العلامة بالتعاون مع زندايا، الوجه الجديد للعلامة، مجموعتها الجديدة لربيع 2019 ”See Now, Buy Now“. وفقاً للبيان الصحفي للعلامة: ”لا يمكننا التفكير بمكان أفضل لعرض أول مجموعة من Tommy x Zendaya، سيمزج عرضنا التجريبي الجديد بين التراث الأمريكي وثقة وتفاؤل زندايا مع عناصر المدينة الأيقوينة لينتج عنه عرض أزياء لا ينسى“.

مصدر الصورة: tommyhilfiger@

احتفال غير مألوف بدوقة كامبريدج

تحتفل العائلة الملكية عادة بالمناسبات المميزة عن طريق تلك اللحظات بصور رسمية، وفي ميلاد دوقة كامبريدج السابع والثلاثين نشر قصر كنسينغتون في لندن صورة شخصية أظهرت جمال الدوقة الطبيعي.

واحتفلت كيت وفقاً للتقاليد البريطانية بميلادها بحفلة شاي هادئة، بينما كان الأمير ويليام في زيارة مركز قوات الإسعاف الجوي بمناسبة ذكرى تأسيسه الثلاثين. وضجت وسائل الإعلام بالفيديو الذي انتشر للأمير ويليام الذي أطلق فيه دعابة عفوية عندما تلقى بطاقة معايدة لكي يسلمها لزوجته بمناسبة ميلادها وذلك من أحد الأطفال حيث قال له: ”أحسنت بتذكرك..أنا أيضاً تذكرت هذا الصباح لذا فالأمور بخير“.

البيضة التي شغلت العالم

مع نهاية عام 2019، سنذكر هذه القصة من جديد على أنها واحدة من أبرز القصص التي لن ننساها عن هذا العام. بالرغم من سخافة الموضوع إلا أنه يجعلنا نقف طويلاً في حيرة من أمرنا حول ما وصلنا إليه، ونسأل أنفسنا هل يجب أن نضحك من الموضوع أو نخاف منه ونحزن بسببه؟

بدأت القصة مع المنشور الذي شاركته كايلي جينر على صفحتها على انستقرام في فبراير 2018 والذي يعلن خبر إنجابها طفلتها ستورمي ويبستر. بلغ عدد الإعجابات على هذه الصورة أكثر من 18 مليون، والأمر ليس مستغرباً لصور على حساب يتجاوز عدد متابعيه 124 مليون متابع مما جعله المنشور الحائز على أكبر عدد من الإعجابات في 2018. يبدو بأن الأمر استفز أحد الشباب في لندن، ودفعه لإنشاء حساب جديد وينشر عليه صورة واحدة فقط، وهي صورة بيضة لا أكثر، وكتب معلقاً: ”دعونا نحطم الرقم القياسي لمنشور كايلي جينر والذي بلغ 18 مليون، نعم يمكننا القيام بذلك“. ونعم نجح بذلك. نشرت صورة البيضة يوم الجمعة 4 يناير، ومع مساء يوم الأحد تجاوز عدد الإعجابات على الصورة 18 مليون إعجاب وبالتالي أنجزت المهمة. لكن الإعجابات لم تتوقف، واليوم تملك صورة البيضة أكثر من 47 مليون إعجاب، وأصبح عدد متابعي حساب @World–record–egg على انستقرام بصورته الوحيدة 7.4 مليون متابع. ويوضح صاحب الموقع المجهول سبب ما قام به على موقع 6ABC قائلاً: ”فكرت أنه من الممتع القيام بهذا الاختبار، وتحطيم الرقم القياسي بصورة بسيطة تخلو من أي معنى كصورة البيضة“. إنها حقاً تجربة ممتعة، مسلية لكن مخيفة، تجعلنا نقف مذهولين، بالتأكيد ليس من جمال البيضة وأهمية الموضوع، لكن من قدرة مواقع التواصل الاجتماعي على صنع رأي معين والقيام بحركات عالمية خلال وقت قياسي، وتجعلنا نشعر بالخوف من استخدام هذه القوة في المكان الخاطئ ولدعم الفكرة الخاطئة.

 

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.