منشور واحد كان كافياً لكشف حقيقة انستقرام السوداء للأبد

اقرئي أيضاً
لايف ستايل
أبرز فعاليات شهر أكتوبر في دبي
اقرئي المقال
FaceApp me
مصدر الصورة: The Slow Traveler

”أستيقظُ من النوم، أمسكُ هاتفي وألتقطُ صورة سيلفي بشعرٍ غير مرتب وبدون مستحضرات تجميل ثم استعينُ بإحدى خيارات تطبيق إنستقرام فتتغير تلك المعالم بسرعة وبشكل جذري، لتتلاشى الخطوط الدقيقة وتزول التجاعيد وتختفي الشوائب والهالات السوداء وترتفع عظام الخد وتتألق العينان وتكبر الشفتان ويصغر الأنف. وحين أعيد النظر في الصورة، أشعر أن هناك فتاة غريبة تحدق بي ترتدي ثيابي وتجلس على سريري، أو بعبارة أكثر دقة، أشعر أنني أنظر إلى النسخة المثالية عني، لكنني في الوقت ذاته أشعر بالخوف من مقدار التغّير الذي طرأ على وجهي“.

كلما قلبنا في انستقرام، تقابلنا صورٌ مثالية تجعلنا نشعر بالسخرية أحياناً وبالافتتان أحياناً أخرى وربما بالحسد في بعض الحالات. لا عجب أن كارولين ستريتش ذات الـ23 عاماً صاحبة مدونة TheSlowTraveler@ أخذت على عاتقها مهمة تعليم متابعيها، الذين يزيد عددهم عن 199 ألف متابع، درساً حول مصداقية وسائل التواصل الاجتماعي أو بالأحرى انعدام هذه المصداقية.

قامت المدوِّنة والشخصية المؤثِّرة التي تعيش في المملكة المتحدة باختراق حسابها الخاص على انستقرام كجزءٍ من مشروع لنيل شهادتها الدراسية في التصوير. استخدمت ستريتش في البداية تطبيق FaceApp لتتحول إلى النسخة المثالية من نفسها. ثم جعلت شخصيتها الثانية تلك (التي تصغرها بعشر سنوات) تسافر من مدينة ’نيوكاسل أبون تاين‘ إلى كاليفورنيا لتقضي نهاراً هناك، وتمكنت من الوقوف لالتقاط الصور أمام ’قلعة الجميلة النائمة‘ في ديزني لاند، ولم يشُكّ أحد من متابعيها بأي شيء.

ثم نقلت ستريتش صورتين معدَّلتين، ومنشورين مكتوبين بعناية إلى مدونتها الشخصية لتكشف الحقيقة حول سبب تزييفها لكل من مظهرها لشخصي ورحلتها، لتدفع الناس إلى الانتباه إلى الجانب المظلم لوسائل التواصل الاجتماعي. كتبت ستريتش: ”بالنسبة لي، يمثل انستقرام تجربة إيجابية، لكنني أعلم أن الحال ليس كذلك بالنسبة للكثير من الناس، فعلى ما يبدو،انستقرام مليء بأولئك الأشخاص ذوي الأجسام المثالية والمتألقين والسعداء والمندفعين والمحبوبين، يشبهون قليلاً ذاتي المثالية. أردت أن تكون حكايتي الخيالية تحدياً للطريقة التي أُظهِر فيها نفسي على الإنترنت، ولتأثيرات هذه الصورة“.

بعد قراءة هذا، متى كانت آخر مرة شكّكت فيها بما رأيته على الإنترنت؟

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.