اختبار: هل أنت شخصية متفائلة أم متشائمة؟

اقرئي أيضاً
اختبارات شخصية
اختبار شخصية: كيف يرى الآخرون شخصيتك؟
اقرئي المقال
Optimistic Person
مصدر الصورة: Pinterest

التفاؤل هو مفتاح النجاح. فهو يعطي معنى للحياة ودفعة للإنسان كي يستمر ويحقق المزيد من النجاحات المميزة، مما يزيد الإحساس بالثقة وحب الحياة والإقبال عليها وإنتاج المزيد كل يوم. فبغض النظر عن المواقف التي نتعرض لها في حياتنا اليومية يظل الإنسان المتفائل متمسكاً بسعادته ولا يفقد الأمل أبداً ودائماً يتوقع الأفضل في كل شيء. ولكن يجب أن ننبه أن التفاؤل المبالغ فيه ليس محبباً في بعض الأوقات أو المواقف لأنه يؤدي إلى خيبات أمل عندما تجدين عكس ما توقعت من المواقف أو الأشخاص المحيطين بك. وهناك من الأشخاص من نجدهم يشعرون بالقلق دائماً ويفكرون مطولاً ماذا سيحدث إذا فعلت هذا الأمر أو لم أفعله وهم دائمي الشكوى من ظروف حياتهم فهؤلاء الأشخاص يعلقون في منتصف الطريق ولا يجدون الوقت لتحقيق ذاتهم لأنهم منشغلين بالشكوى وكثرة التشائم بأن أمورهم لن تنجح أبداً. فنحن لا ننصحك بأن تكوني منهم بل خير الأمور هي دائماً الوسط فهو أمر جميل أن تكوني متفائلة ولكن يجب ألا تطيري بأحلامك إلى السماء وارتكزي على أرض الواقع لكي تكوني واثقة دائماً بنفسك مع قليل من الواقعية والرضا. لن نطيل عليك بالكلام فقد حان وقت خوض هذا الاختبار الذي أعدته لك Styly لكي تكتشفي ما إذا كنت شخصية متفائلة أم متشائمة.

ماذا تفعلين في وقت فراغك؟

أحاول إبقاء نفسي منشغلة دائماً حتى لا أفكر ماذا سيحدث بعد ذلك. لأني كثيرة القلق.
أستمتع باللحظة وأحاول الاسترخاء بالطريقة التي أفضلها.
أرتاح قليلاً وأفكر أحياناً في الخطط القادمة.

هل ترين نصف الكوب الممتلئ أم الفارغ؟

أرى النصف الممتلئ.
أرى النصف الفارغ.
أرى كلاهما.

ماذا سيكون رد فعلك إذا عرفت خبر أنك سترزقين بمولود جديد؟

بالتأكيد سأتوتر كثيراً فتربية الأطفال ليست سهلة وتحتاج إلى أموال طائلة.
سأشعر بفرحة عارمة وأتمنى أن يكون توأماً. فأنا أحب العدد الكثير ولن أنتظر كثيراً حتى أنجب مرة أخرى.
سأشعر بفرحة ممزوجة بالقلق ولكني سأتمنى الأفضل.

كيف يكون شعورك قبل أي اختبار هام؟

أتوتر قليلاً ولكن أشعر دائماً بثقة عالية، سأنجح بالطبع لا محالة.
الذعر هو الشعور الذي يتملكني، فأنا لم أفشل من قبل في أي اختبار ولكني أشعر بشدة أني سأفشل هذه المرة.
أتوتر قليلاً ولكن في نفس الوقت أقوم بمراجعة أخيرة وأبذل الجهد المطلوب، لكي أكون على ثقة من اجتيازه.

تريدين شراء قهوتك من مكانك المفضلة ولكن وجدت أن هناك صف انتظار طويل ماذا ستفعلين؟

سأقف في دوري هذا الصف سيتحرك سريعاً.
سأخرج من المكان في الحال. ليس من الضروري أن أشرب القهوة اليوم.
سأحسب كم من الوقت سيأخذ هذا الصف تقريباً لأقرر بعدها إذا كنت سأذهب إلى ثاني مكان مفضل إلي أم لا.

كم تأخذين من الوقت حتى تثقين في شخص جديد تعرفت عليه؟

أثق في الناس مباشرة فدائماً أتوقع حسن نواياهم.
أحتاج إلى أخذ القليل من الوقت لمعرفتهم أولاً لأرى إذا كنت سأستطيع الوثوق بهم.
لا يهم الوقت المستغرق في معرفتهم، عليهم أن يفعلوا شيئاً مميزاً أولاً لاكتساب هذه الثقة.

النتيجة

’’أنت شخصية متفائلة جداً‘‘

التفاؤل هو أسلوب حياة بالنسبة لك. فأنت لا تعرفين كيفية التعامل مع الأشخاص المتشائمين. لا تفضلين تضيع الوقت في الندم أو القلق من الأشياء المستقبلية بل تعيشين اللحظة دون أي هم. ولكن توقعاتك للأفضل مبالغ فيها قليلاً ويمكن ذلك أن يصيبك بخيبات أمل أو يصدمك من أشخاص كنت تعتقدين أنهم ملائكة. وبما أنك تؤمنين بشكل مبالغ فيه بأنك تستطيعين تحقيق أي شيء، على سبيل المثال عدم التحضير لمحاضرة ما لأنك ببساطة تشعرين بالتفاؤل وبأنك ستنجحين فيها بلا شك يمكن أن يكون له آثاراً كارثية على مستقبلك. لذا حاولي ألا تنظري للحياة دائماً وكأنها باللون الوردي وتمهلي قليلاً في قراراتك بعيداً عن التسرع وسرعة الحكم على الأشياء والأشخاص.

النتيجة

’’الاعتدال هو اختيارك‘‘

شخصية واقعية جداً لا تحلقين بأحلامك عالياً ولكن تفضلين الوقوف على أرض صلبة مع إبقاء آرائك إيجابية إلى حد ما. اجتماعية ولكنك تتمهلين في قراراتك فيما يتعلق بالوثوق فيمن حولك. تتمتعين بشخصية عملية ومستقلة وواثقة من نفسك إلى درجة لا بأس بها. تعتقدين دائماً بأن خير الأمور الوسط في كل شيء. يلجأ إليك أصدقاؤك في حل مشاكلهم لأنهم يثقون في رأيك المعتدل فأنت شخصية مسؤولة ويعتمد عليها وتبذلين كل جهدك لتحقيق وعودك لتكوني عند حسن ظن الناس دائماً.

النتيجة

’’شخصية متشائمة إلى أبعد الحدود‘‘

”أشعر بأن أمر سيء سيحدث“ هذه هي جملتك المعتادة في استقبال المواقف. فأنت شخصية  كثيرة القلق بل إحساسك بالقلق مبالغ فيه جداً. دائماً تخافين من حدوث الأسوأ سواءً في موقف أو اختبار. أما عن الأشخاص فأنت لا تثقين بأي أحد على الإطلاق تتوقعين دائماً سوء نواياهم أو الأذية منهم بطريقة ما. ننصحك بأن تحاولي التغلب على هذا القلق الزائد عن الحد قليلاً وتفائلي بأن الخير قادم لأن القلق المبالغ فيه ليس مستحباً على صحتك أو على علاقتك مع الآخرين لأنك سوف تشعرينهم بطاقة سلبية سيرغبون في الابتعاد عنها بكل تأكيد. لذا حاولي الاستمتاع قليلاً بالحياة واتركي النتائج دون هذا التفكير العميق الذي سيمنعك من تحقيق أهدافك.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.