اختبار شخصية: هل أنت امرأة سريعة الغضب؟

هل قرأت؟
ديكور ومنازل
تجديد ديكور المنزل أصبح أكثر متعة مع هذه الحسابات الخمسة
اقرئي المقال
مصدر الصورة: taramilktea@

الصبر فضيلة علينا أن نتحلي بها لكي نكون قادرين على مواجهة صعوبات الحياة والمواقف والمشاكل المختلفة التي نتعرض لها يومياً. فعندما نسمح للغضب بأن يسيطر علينا ويتحكم بأفعالنا وتصرفاتنا، يمكن أن تكون العواقب وخيمة وتكلفنا محبة أعز الناس من حولنا. كما أن الغضب يعرضنا لمشاكل نفسية مثل التوتر الدائم والانفعال على أتفه الأسباب، وله أيضاً مخاطر صحية مثل تسببه بإجهاد القلب نتيجة لزيادة مفاجئة في كمية الدم التي يضخها القلب عند الانفعال وارتفاع ضغط الدم ومستوى السكر به. لذا اهتم العديد من العلماء بهذا الموضوع بصفة خاصة لما للغضب والإنفعال من أضرار على الصحة العامة بل هناك أيضاً دروس مخصصة للتحكم في الغضب لمساعدة الأشخاص على عيش حياة أكثر هدوءاً.

نتعرض في حياتنا للعديد من المواقف التي لا نكون على وفاق معها فكيف تكون ردة فعلك تجاهها؟ اكتشفي معنا من خلال هذا الاختبار الذي أعدته لك Styly ما إذا كنت امرأة سريعة الغضب أو صبورة إلى أبعد الحدود. أجيبي على هذه الأسئلة  بصراحة واكتشفي ما هو رد فعلك حول هذه المواقف.

ما رد فعلك إذا قام أحد زملائك في العمل بمسح ملف خاص بعملك عن طريق الخطأ؟

تنفجرين غضباً ولا تقبلي ذلك نهائياً وتتجنبي الحديث معه لفترة.
تسامحيه على هذا الفعل لأنه اعتذر منك وتبدأين عملك من جديد.
تغضبين وتطلبي منه مساعدتك في إنجاز العمل من جديد فقد تطلب وقتاً طويلاً حتى تنهيه المرة السابقة.

كيف تتصرفين إذا علقت بزحمة سير خانقة؟

تستمعين لبعض الأغاني لتمرير الوقت.
تغضبين في كل مرة تقفين فيها في إشارة وتنظرين بتأفف لكل من حولك.
تشعرين بالاستياء لأنك ستتأخرين على موعدك ولكن تأخذين نفساً عميقاً وتهدئين من روعك.

طلبت منك إحدى صديقاتك أن تقليها معك إلى العمل، ولكنها تجعلك تنتظرين كثيراً مما يؤخرك عن عملك. كيف سيكون رد فعلك عندما تقابلينها؟

تتحدثين معها وتطلبين منها برفق أن تحافظ على مواعيدها في المرات المقبلة.
تسامحيها وتضحكين معها بخصوص هذا الموضوع.
تغضبين منها وتقولي لها أنك لن تقليها معك مرة أخرى إلا إذا جاءت في الموعد المحدد.

تأتي إحدي صديقاتك بصديقة لها أنت لا تعرفينها إلى منزلك، ثم تقوم هذه الصديقة بكسر شيء ثمين يخصك.

ستتفهمين أنها لم تقصد وأنه مجرد حادث وستقومين بتنظيفه على الفور وطمئنتها بألا تقلق.
لن تكوني سعيدة بما حدث وتطلبين مساعدتها في التنظيف.
ستنفجرين في وجهها وقد تطلبين منها مغادرة المنزل.

زميلة لك في العمل توضح استيائها من أدائك أمام الجميع. كيف سيكون رد فعلك؟

ستردين عليها بنبرة صوت أعلى أمام الجميع بأنه ليس الوقت المناسب للحديث في هذا الأمر.
تطلبين الاجتماع معها في غرفة أخرى لمناقشة الأمر بهدوء.
تناقشيها وتدافعين عن نفسك وتطلبين من الحاضرين أن يدعموك.

ماذا ستفعلين إذا تحدث معك أحد الأصدقاء أنت لست دائماً على وفاق معه وقال أشياء جرحت مشاعرك؟

تتجاهلينه تماماً فهو لا يستحق اهتمامك على أي حال.
تدخلين معه في نقاش حاد ينتهي بالإساءة أو بمغادرة أحدكما المكان.
تتحدثين معه وتطلبي منه ألا يتحدث في هذا الأمر مرة أخرى لأنه غير مقبول بالنسبة لك.

ماذا سوف تفعلين إذا تأخرت الخدمة قليلاً في المطعم الذي تجلسين فيه؟

تتوعدي للنادل القائم على خدمتك بأنك ستتحدثين مع مديره لرفده.
تنتظرين فالمكان مزدحم والقائمين على المكان يبذلون قصارى جهدهم
تتوترين لأنك ستتأخرين على موعدك القادم كما أنك تشعرين بالجوع.

النتيجة

“امرأة صبورة إلى أبعد الحدود”

أنت شخصية هادئة ومرنة. تتمتعين بتفكير منطقي وقادرة على العمل تحت ضغط ويمكنك مواجهة أي تحد أو موقف صعب بنفس راضية غير حانقة وتحافظين على هدوءك باستمرار.  لديك قدرة عالية على حل المشاكل فعندما لا تسير الأمور وفق ما خططت لها، تفكرين على الفور في البديل. فبالنسبة لك الحياة هي شحنة من التفاؤل ولا يجب تضيع الوقت في الغضب على كل شيء تمرين به. ولكن لا تضغطين على نفسك كثيراً فنحن نحتاج أن ننفس عما بداخلنا أحياناً ليس بالضرورة عن طريق الغضب ولكن يمكنك ممارسة اليوغا للترويح عن نفسك قليلاً.

النتيجة

“يتملكك الغضب ولكنه تحت السيطرة”

أنت شخصية متفائلة تحاولين دائماً التعامل بذكاء مع الأزمات والمواقف المزعجة رغم الغضب الذي يعتريك. فبالنسبة لك لا تحبين أن تخسري من حولك بتصرفات تندمين عليها، لذا مهما كنت غاضبة تلجأين دائماً إلى لغة الحوار وتكتفين بالمعاتبة إذا أخطأ أحدهم بحقك. وتفضلين التعامل بطريقة مثالية في المواقف لكي ترضي جميع الأطراف.

النتيجة

“لا تتحكمين في مشاعرك إطلاقاً”

أنت بمثابة الموجة العارمة التي ترتطم بالصخور على غرة. فليس لديك أي مانع أن تصبي غضبك على الأشخاص الذين يتسببون في وضعك في مواقف صعبة وتستطيعين تحويل أي أزمة عادية إلى كارثة وذلك بسبب ردة فعلك المبالغ فيها عندما تسير الأمور خلافاً لما خططت لها. وبدلاً من البحث عن حلول لها تتخيلين دائماً الأسوأ وتعيدين الأحداث في ذهنك كثيراً مما يؤدي إلى زيادة شعورك بالضيق والعصبية. لذا تنفسي بعمق وغيري من وضعك إذا كنت واقفة حاولي الجلوس أو العكس وفكري بأمر آخر إلى أن تهدئي ثم ابدئي بالتفكير في حل للأزمة حتى تخرجين منها بسلام دون التأثير على صحتك وعلى علاقتك بالآخرين.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.