خمسة أخطاء عليك تجنبها أثناء الاستعداد ليوم زفافك

اقرئي أيضاً
صحة ورشاقة
4 معلومات على كل أم جديدة معرفتها عن الرضاعة الطبيعية
اقرئي المقال
مصدر الصورة: Giphy

يوم زفافك هو اليوم الذي تلاحقك فيه عدسات الكاميرات وعيون جميع الحضور طوال الوقت، فأنت وحدك محط أنظار الجميع، لذلك فإنه من الطبيعي أن تجدي نفسك تحت ضغط كبير لتظهري بأجمل إطلالة، فهذا هو اليوم الذي كنت تحلمين فيه طول عمرك، ولن تقبلي فيه بأقل من الأفضل. ووسط هذه الضغوطات والتوتر النفسي الكبير، من المحتمل كثيراً أن تقعي في بعض الأخطاء. لذا ستساعدك Styly في الانتباه من الأخطاء الخمس الأكثر شيوعاً والتي تتعلق بصحتك ورشاقتك قبل يوم زفافك وستدلك على الحمية الصحية الأمثل لكل عروس لتضمني أن تسحري العيون في اللحظة التي تخطين فيها داخل صالة الحفل.

1

اتباع حمية غذائية قاسية

ليس من السهل اتباع نظام غذائي قاسي بهدف إنقاص وزنك، فإلى جانب صعوبته، لا يحقق هذا النوع من الحميات النتائج المرجوة منه. فعندما يتعرض الجسم للجوع الشديد، يلجأ إلى طرق بديلة للحصول على الطاقة للقيام بوظائفه فيقوم بتخزين أقل كمية تتناولينها من الطعام لكي يحافظ على طاقته لحين تناول الوجبة المقبلة. بتعبير أبسط، فإنه يقوم بتخزين كل ما تتناولينه على صورة دهون.

هذه العملية مماثلة لما تقوم به أجسام بعض الحيوانات، ولكن العقل البشري صمم ليعمل بهذه الصورة في حال نقص الطعام. فعندما يفشل الجسم في الحصول على احتياجاته الأساسية، يلجأ لهذه الطريقة لسد النقص. فبالرغم من اتباع حمية غذائية قاسية، تجدين نفسك تكسبين وزناً أكبر بدل نقصانه. لذلك ننصحك بالابتعاد عن هذا الحميات القاسية تماماً قبل زفافك.

2

البحث عن نتائج سريعة

لقد اتفقنا أن الحمية القاسية ليست أفضل الخيارات لإنقاص الوزن. فما الحل إذاً؟ تلاحظ السيدات تغيراً في شكل أجسامهن بعد اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية لبضع أسابيع، ولكن النتائج لن تظهر قبل أربعة لستة أسابيع. أثناء تحضيرات الزفاف، تواجه العروس صعوبة في الالتزام بروتينها الصحي، دعوات العشاء والحفلات مع الأصدقاء وتذوق الطعام لاختيار ما ستقدمينه في الحفل، كل ذلك يمكن أن يفسد نظامك الغذائي. لذلك فإن الطريقة الأمثل لحرق الدهون قبل يوم الزفاف هو باتباع أسلوب غذاء صحي متوازن.

وإذا ظننت أنك ستلتزمين ببرنامج غذاء صحي بنسبة 100% قبل يوم زفافك، فإنك مخطئة، لكن التنظيم هو الحل الأمثل. قبل ستة أسابيع من زفافك، ضعي برنامجاً للتمارين التي ستقومين بها في هذه الفترة وحاولي الالتزام بها بكل طاقتك. واجعلي الطعام الذي تتناولينه خلال اليوم يكون متوازناً، فعلى سبيل المثال، إذا كان جدول يوم الإثنين يتضمن تذوق الكعك الخاص بالزفاف، فاجعلي مكونات وجبتك المسائية في هذا اليوم السلطة الخضراء والبروتين الخالي من الدهون. وإذا كنت ستقيمين حفلة توديع العزوبية مع صديقاتك في عطلة نهاية الأسبوع، فاستعدي لها على مدار الأسبوع بشرب الكثير من الماء، والنوم لساعات كافية وتناول الطعام الصحي. وتأكدي من أن منح الجسم الأطعمة الصحية بنسبة 80%، سيمحي الأثر السلبي بنسبة 20% لأي أطعمة أخرى قد تناولتها.

مصدر الصورة: Rodan + Fields
3

إغفال شرب المياه

إغفال شرب الماء هو الخطأ الأكثر شيوعاً الذي ترتكبه الكثيرات ويؤثر ذلك سلباً على محاولات خسارة الوزن. يحتاج الجسم إلى الماء للقيام بوظائفه بصورة كاملة. فكل خلية وكل عضو في جسم الإنسان يحتاج إلى الماء للقيام بعمله. فعلى سبيل المثال، يحتاج الكبد إلى الماء ليقوم بتفتيت الأحماض الدهنية وتحتاجه الكليتين للتخلص من السموم والمخلفات العالقة بالجسم. فإذا نقص الماء من الجسم، ستعجز هذه الأعضاء عن القيام بوظائفها بكفاءة. يمكن لإضافة لتر واحد إلى كمية الماء التي تشربينها يومياً أن يحدث تغييراً كبيراً في جسمك خلال التحضير لحفل الزفاف وفي اليوم الكبير.

4

التقليل من أهمية الأثر النفسي

تعد فترة الاستعداد للزفاف من أكثر الأوقات التي يتعرض فيها كل من يرتبط بهذا الحفل للضغط الشديد. بالنسبة للعروس، فلديها قائمة مزدحمة بالمهمات، إلى جانب أهمية اعتنائها بأشيائها الخاصة. ولكن هذا الضغط النفسي سيعمل للحول دون الظهور بالإطلالة الرائعة التي تحلم بها في يوم زفافها. فتأثير الضغط النفسي أسوأ من مجرد صداع مزعج، بل قد يقودك إلى تناول المزيد من الطعام كرد فعل لمحاربة التوتر. حيث يلجأ الكثيرون إلى تناول كميات كبيرة من الطعام للتعويض عن الضغط النفسي مما يؤدي إلى زيادة في الوزن نتيجة لكمية مفرطة من السعرات الحرارية.

5

الحساب الدقيق للسعرات الحرارية

حساب السعرات الحرارية التي تتناولينها في كل وجبة أمر ممل ومتعب حقاً، ولكونك تستعدين لحفل زفافك، فهذا يعني أن قائمة مهماتك طويلة بما يكفي، ولا تحتمل المزيد من المهمات والأعباء. عندما يصبح اتباع الحمية واجباً عليك القيام به، فإن دماغك يصاب بالإنهاك من فرط الانتباه لكل لقمة تتناولينها، ويبدأ بالقيام برد فعل معاكس تماماً ويثبط من عزيمتك ويدفعك للتخلي عن فكرة خسارة الوزن.

من المفيد معرفة عدد السعرات الحرارية التي تحتويها أطباقك فليس من المقبول أن تحتوي وجبة الغداء التي تتناولينها 1500 سعرة حرارية، بينما كنت تظنينها 500 سعرةً حرارية فقط. وهنا نعود لنكرر على أهمية قاعدة تعويض سوء 20%من الطعام مقابل 80% من الطعام الصحي دون تكبد عناء حساب السعرات الحرارية لكل طبق. بذلك ستحصلين على نتائج مذهلة ودائمة بكل نشاط وحماسة أيضاً.

كارلي نييف هي مؤسسة موقع LeanLivingGirl، موقع متخصص بالصحة واللياقة البدنية في دبي.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.