أخطاء شائعة عن عامل الحماية من الشمس SPF إليك تصحيحها

اقرئي أيضاً
جمال
إجابات كاملة لأسئلتك حول إزالة الشعر بالليزر
اقرئي المقال
Audrey-Hepburn-beach-style
مصدر الصورة: Silver Screen Oasis

إذا سألت أياً من الشهيرات عن منتجات العناية بالبشرة والجسم التي لا تستطيع تخيل الحياة بدونها، فبالتأكيد ستتضمن إجابتها مستحضر يشتمل على عامل الوقاية من الشمس SPF. لا تتفاجئي! فهذه الإجابة ليست غريبة على الإطلاق، حيث أن التعرض للشمس يسرع من عملية الشيخوخة ويتلف الجلد ليترك بشرتك مرهقة ومليئة بالتجاعيد. بالتأكيد هذه ليست الطلة التي ترغبين بها!

بعيداً عن الناحية الجمالية، الأشعة فوق البنفسجية الضارة هي أيضاً المسبب الرئيسي لسرطان الجلد. لذلك فإحدى طرق المحافظة على سلامة الجلد هي باستخدام كريمات الوقاية من الشمس التي تحتوي على عامل حماية ’SPF‘. إذا كان الحل بهذه السهولة، إذاً أين المشكلة؟ تكمن المشكلة في وجود الكثير من الشائعات والمفاهيم الخاطئة عندما يتعلق الأمر بالاعتناء بالبشرة في الشمس. حتى لو كنتِ تستخدمين المنتج الصحيح، فليس بالضرورة أنك تحصلين منه على الحماية القصوى.

بأخذ كل ما سبق في الحسبان، فمنا في Styly بوضع قائمة تحتوي على أفضل أنواع الكريمات الواقية من الشمس المتاحة الآن، لنوضح كل ما يتعلق ببعض الشائعات والمعلومات المغلوطة عن الحماية من الشمس حتى تحافظي على صحة ونضارة بشرتك. بدءاً من ما يعنيه عامل الحماية SPF إلى دلالة الأرقام على علبة الكريم، نقدم لكِ الدليل الكامل لتتعرفي على كل ما يتعلق بالوقاية من الشمس.

يأتي الاختصار SPF من كلمة Sun Protection Factor أي عامل الحماية من الشمس.

ظهر هذا المصطلح في عام 1962. أرقام ال SPF هي طريقة لقياس مدى فاعلية الكريم الواقي من الشمس ضد الموجات المتوسطة للأشعة فوق البنفسجية وتوضح لكِ كم من الوقت تستطيعين البقاء في الشمس بدون حدوث التهابات. فعلى سبيل المثال، إذا كانت بشرتك تلتهب بعد عشر دقائق من الجلوس في الشمس فالكريم ذو عامل حماية SPF 15 سيعطيكِ 15 ضعف هذه المدة أو ما يعادل 150 دقيقة بدون التهابات. أسهل طريقة لمعرفة رقم SPF المناسب الذي تحتاجين إليه ومدة حمايته لبشرتك، استخدمي هذه المعادلة: عدد الدقائق لبقائك في الشمس بدون كريم واقي x رقم عامل الحماية SPF = أقصى ما يمكنك قضائه من وقت في الشمس.

Straw-hat-beach-rocky-barnes
مصدر الصورة: Rocky Barnes
1

خطأ شائع: إذا وضعت كريم واقي من الشمس يحتوي على عامل وقاية SPF 10 ثم وضعت منتجاً آخر يشمل SPF 15، فمجموع عامل الوقاية يصبح SPF 25

التصحيح: هذه الفكرة هي إحدى المفاهيم الخاطئة الأكثر شيوعاً، فأرقام عامل الحماية SPF لا تجمع بالطريقة التي تتخيلينها. فاستخدام كريم بعامل وقاية SPF 10 وآخر بSPF 15 لن يسمح لكِ بالبقاء في الشمس وحمايتك منها 25 مرة أكثر من المعتاد. وهذا سببه تداخل بعض مكونات درجات الحماية مع بعضها البعض ما يقلل من فاعليتها، لذلك احرصي على استخدام منتج واحد فقط. ينطبق هذا الأمر أيضاً على المكياج، فإذا كان كريم الأساس الذي تستعمليه يحتوي على نسبة SPF 15، فليس هناك داعي لإضافة كريم الوقاية من الشمس. فقط استخدمي منتج واحد ليمنحك الحماية اللازمة.

2

خطأ شائع: إذا استعملت منتجاً يحتوي على درجة حماية SPF 100، فإن بشرتي محمية بنسبة 100%

التصحيح: هذه المقولة خاطئة جداً! في الواقع، المنتجات ذات SPF 100 مخادعة للغاية لدرجة أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تحاول منعها من التداول. أستراليا حددت 30 كأقصى رقم SPF، أما اليابان وأوروبا فحددت 50 كحد أقصي. لماذا؟ لأن الإعلان عن درجات SPF عالية تعطي المستهلك احساساً زائفاً بالأمان مما يدفعه لوضع المنتج بنسبة أقل والبقاء في الشمس لوقت أكبر، مما يعني ضرر أكبر والتهاب أكثر. فاحترسي ولا تنخدعي!

3

خطأ شائع: بشرتي سمراء فلا داعي للقلق

التصحيح: على الرغم من أن البشرة التي تحتوي على صبغة أكثر هي أقل عرضة للالتهاب والاصابة بمرض سرطان الجلد، لكن هذا لا يعني أن صاحبات البشرة السمراء محصنات تماماً. في أغلب الأحيان يشخص أصحاب البشرة الداكنة بسرطان الجلد في مرحلة متأخرة بسبب الفكرة الخاطئة بأنهم غير معرضين للخطر. ثقي في نصائحنا واحرصي على استخدام الواقي الشمسي.

4

خطأ شائع: درجة الحماية SPF 30 فعالة مرتين أكثر من SPF 15

التصحيح: هذا اعتقاد خاطيء. في الواقع، عامل الوقاية SPF 15 يحجب 93 بالمئة من الأشعة فوق البنفسجية، أما SPF 30 يحجب 95 بالمئة، وSPF 50 يمنع 98 بالمئة.  فزيادة رقم عامل الوقاية، لا يعني بالضرورة فرقاً كبيراً في الحماية.

5

خطأ شائع: واقي الشمس يحميني من كل الأشعة الضارة

التصحيح: الخبر غير السار هو أنه لا يفعل ذلك مع الأسف. فرقم SPF يشير إلى الموجات المتوسطة من الأشعة فوق البنفسجية وليس الموجات الطويلة. أضرار الموجات المتوسطة واضحة، فهي التي تؤدي إلى ضربة الشمس والاحمرار لأنها تمتص من الطبقات العليا من الجلد. على الرغم من أن موجات الأشعة فوق البنفسجية القصيرة هي الأكثر ضرراً وأكبر سبب في الإصابة بسرطان الجلد كما يشاع، إلا أن طبقة الأوزون تمتص معظمها قبل أن تصل إلينا ما يعني أن من 90 إلى 99 بالمئة من الأشعة التي نتعرض لها هي من نوع الموجات الطويلة. هذه الأشعة موجودة باستمرار سواء في الجو المشمس أو الممطر وهي المتسببة في حدوث ضرر للبشرة حتي في الأيام الغائمة، فهي تستطيع اختراق السحب. لذلك عندما ترغبين في وضع كريم واقي للشمس، احرصي على أن يكون ذا درجة وقاية واسعة المدى، وستجدين هذه المعلومة مدونة على العلبة. هذا النوع سيحمي بشرتك من الأشعة فوق البنفسجية بنوعيها القصيرة والطويلة.

 

 

natasha-oakley-IG-SPF-myths
مصدر الصورة: TashOakley@
6

خطأ شائع: طالما أجلس في الظل، فأنا لست بحاجة لواقي شمسي

التصحيح: لا تدعي جلوسك في الظل يوحي لك أنك بمأمن تام. فالجلوس في الظل سيوفر لك حماية من أشعة الشمس المباشرة لكنه لن يمنع الأشعة المنعكسة من الأرض. تعكس الحشائش حوالي 3 بالمئة من الأشعة فوق البنفسجية، وتعكس الرمال ما بين 5 إلى 25 بالمئة، أما الماء فيعكس ما بين 5 إلى 90 بالمئة. لذلك إذا كنتِ تعتقدين أنك غير معرضة للشمس، أنت مخطئة! ضعي واقي الشمس دون تفكير!

7

خطأ شائع: أحتاج لإعادة وضع الكريم فقط عند الذهاب إلى البحر أو حمام السباحة

التصحيح: لا يهم إذا كنتِ تسبحين أو لا، فأنتِ بحاجة لإعادة وضع الكريم الواقي من الشمس على الأقل كل ساعتين. إذا كنتِ قلقة ألا تتذكري، فبإمكانك كتابة ملحوظة  أو عمل تذكير على هاتفك بذلك. إذاً الأمر سهل! ليست السباحة وحدها ما يتسبب في مسح الكريم لكن أيضاً التعرق واحتكاك الجلد بالملابس يقوم بذلك، فقوة عامل الحماية SPF لا تستمر للأبد. حتى المنتجات التي تزعم أنها ضد الماء أو مقاومة له ستفقد فاعليتها في اللحظة التي تتعرض فيها بشرتك للماء. لذلك ننصحك بشدة بإعادة وضع الكريم.

8

خطأ شائع: قليل من الكريم يكفي

 التصحيح: هل يعقل أن تشتري كريم واقي من الشمس ثم لا تستفيدين منه إستفادة كاملة بسبب قلة الكمية المستعملة؟ بدلاً من وضعه بطريقة عشوائية ثم الاسراع للذهاب إلى الشاطيء، خذي وقتك للتأكد أنك وضعتيه على كل أجزاء بشرتك وأنك استخدمت الكمية اللازمة للحصول على الحماية القصوى. كقاعدة عامة، يحتاج الشخص إلى حوالي أونصة واحدة على الأقل للتأكد من أن كل بشرة الجسم يغطيها الكريم. إذا كنتِ في حيرة، تخيلي أن مقدار الكريم المطلوب يساوي فنجاناً كبيراً من الاسبريسو.
9

خطأ شائع: أحتاج لفرك الواقي الشمسي جيداً على بشرتي حتى أتاكد أنني وضعته بالطريقة الصحيحة

 التصحيح: العكس هو الصحيح! فالكريمات الواقية من الشمس تعكس الأشعة فوق البنفسجية وتمتصها ثم تنثرها قبل أن تصل لبشرتك لذلك إذا قمت بفرك الكريم فأنت تقللين من فاعلية عامل الحماية SPF. لذلك، ضعي طبقة من الكريم على الجلد ثم دعيها تتخلل بشرتك وحدها.
10

خطأ شائع: بمجرد وضع الكريم الواقي، يمكنني التعرض للشمس في الحال

 التصحيح: لابد أن تعطي بعض الوقت لبشرتك حتى تتمكن من امتصاص الكريم، حتى تبدأ فلاتر حجب الأشعة فوق البنفسجية من العمل وتكوّن طبقة حماية. بدلاً من وضع الكريم الواقي ثم الخروج إلى الشمس مباشرة، انتظري لمدة تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة.
اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.