10 علاجات منزلية خاطئة لتتجنبيها

اقرئي أيضاً
العناية بالبشرة
6 علاجات للهالات السوداء تصنعينها في مطبخك
اقرئي المقال

نقدم إليك 10 علاجات منزلية خاطئة اعتدت القيام بها عند العناية بجمالك وبشرتك وصحتك، ثبت أنها مضرة أكثر من كونها نافعة.

جلسة تصوير حصرية لموقعي Savoir Flair و Styly

أحياناً نسمع ببعض الطرق التي تعد بعلاج طبيعي وسهل لمشاكل نعاني منها في أجسامنا وبشرتنا، ونقف مذهولين لأن هناك من يصدقها حقاً، مثل استخدام مثبت الشعر لتثبيت المكياج مثلاً. لن نستغرب ذلك كثيراً، فعالم التواصل الاجتماعي يسهل انتقال الأفكار والمعلومات بين الناس بشكل كبير، مما يدفع الكثيرين للاقتناع بها دون التأكد من مصدرها الحقيقي، أو حتى التفكير فيما إذا كانت هذه الطرق مفيدة حقاً أم لا. لذلك فإننا سنقدم لك 10 علاجات خاطئة للعناية بالجسم، بعضها غريب حقاً، وبعضها يمكن أنك قد استخدمته يوماً ما، حتى تكوني على علم بالخطأ والحل السليم لتصحيحه.

1

الإفراط في استخدام غسول الفم

عندما تشعرين بأنك بحاجة إلى ما ينعش رائحة نفسك، لا تكثري من كمية غسول الفم ظناً بأنه الحل الأسهل والأسرع وأن رائحة النعناع المنعش ستقوم بالمهمة. أغلب أنواع غسول الفم تحتوي في داخلها الكحول مما يصعب المشكلة أكثر، لأن الكحول يسبب جفاف الفم، مما يجعله بيئة مثالية للبكتيريا التي تسبب الرائحة البشعة في الفم. الحل الأمثل هو بتنظيف اللسان بالفرشاة الخاصة لإزالة البكتيريا وبقايا الطعام العالقة عليه، وأكثري من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C فهي العدو الأكبر لبكتيريا الفم.

2

المشي عند إصابة القدم

الكثير من الناس يعتقدون بأن المشي على القدم المصابة برض أو التواء هو نوع من العلاج، لكن الأطباء يؤكدون أن تطبيق أي ضغط على قدم مصابة سيسبب في زيادة المشكلة وزيادة الألم. عند الإصابة برضوض خفيفة، عليك بالعلاج بالثلج: اتركي القدم لترتاح وضعي الثلج على منطقة الإصابة، ثم لفيها برباط ضاغط وأبق الساق ممدودة بحيث تكون القدم على مستوى أعلى بقليل من الجسم.

3

علاج الحبوب بمعجون الأسنان

مهما كانت المناسبة التي تنتظرك مساءً مهمة، لا تعالجي البثور المزعجة بمعجون الأسنان. خلافاً لما يعتقده الكثيرون، فإن معجون الأسنان لا يعالج الحبوب بشكل أسرع، بل أنه وكأي مادة تحتوي على العطور في تركيبها، يسبب تهيج الحبوب مما يسبب احمرارها أكثر. الطريقة الصحيحة هي باستخدام العسل، فهو مضاد بكتيريا طبيعي ممتاز. طبقيه على المنطقة التي تحتوي الحبوب مرتين في اليوم، واتركيه لمدة ربع ساعة لتجدي بأن الحبوب أخذت تختفي كما أنه يحمي المنطقة من تشكل الحبوب في المستقبل.

4

استخدام الزبدة للحروق

بالرغم من أن فكرة وضع قطعة من الزبدة الباردة على الحروق لتخفيف أثرها يبدو حلاً معقولاً، إلا أنه في الوقت نفسه دعوة لهذه الحروق لتلتهب. فإن الزبدة ستغطي الحروق وتترك فوقها البكتيريا، فهي لا تتمتع بأي خواص مضادة للبكتيريا، مما يسبب تهيج الحروق. إذا كنت تبحثين عن حل طبيعي للتخفيف من ألم الحروق، عليك باستخدام أوراق نبات الألوي فيرا، فهو الدواء الصحيح في هذه الحالة.

5

استخدام صودا الخبز للتقشير

لابد من أنك ستتفاجئين من هذه النصيحة بالذات، فبالرغم من أن صودا الخبز تدخل في تركيب أغلب المقشرات الطبيعية للبشرة، إلا أنها ليس خياراً صحياً أبداً. تملك صودا الخبز معدل حموضة pH أعلى من المعدل الطبيعي للبشرة، لذلك فإن تطبيقها على الجلد سيؤثر مباشرة على الطبقة الخارجية التي تغلف الجلد وتحميه، مما يترك الجلد معرضاً لخطر أي نوع من الجراثيم، بعد أن فقدت غلافها الذي يحميها.

6

زيت الزيتون على فروة الرأس

لن نقول بأن زيت الزيتون مضر بالشعر، فهو من أهم الزيوت الأساسية التي تعتني بجمالك وصحة شعرك وبشرتك، لكن عليك أن تستخدميه بالطريقة الصحيحة لتضمني الاستفادة من فوائده دون أن تعاني من أي آثار جانبية. عند تطبيق ماسكات الشعر من زيت الزيتون، تأكدي أن تبقي الزيت بعيداً عن فروة الرأس، لأن تغطية فروة الرأس بزيت الزيتون سيسبب انسداد المسام، وتشكل القشرة. استخدمي زيت الزيتون على منتصف ونهايات الشعر لعلاج التقصف والتجعد المزعج. اضغطي هنا لمعرفة المزيد عن فوائد زيت الزيتون للجمال.

7

استخدام مرطب الجسم للوجه

تختلف البشرة حسب كل منطقة من الجسم، مثلاً بشرة الوجه تختلف عن بشرة اليدين التي تختلف بدورها عن بقية أماكن الجسم، وكل منها يتطلب نوعاً خاصاً من الرعاية. مثلاً نجد بأن الكريمات المرطبة للجسم تحتوي على الكثير من المعطرات ونسبة أقل من المكونات التي تغذي البشرة مقارنة بكريمات ترطيب الوجه، وهذا طبيعي لأنك ترغبين بتعطير جسمك وتغذية بشرة وجهك. لذلك فمن الخاطئ استخدام مرطب الجسم على الوجه لأن المعطرات التي تدخل في تركيب تلك الكريمات قد تسبب تهيجاً لأي مشاكل تعانين منها في بشرة وجهك.

8

تقشير البشرة بالسكر

استخدام السكر في صنع مقشر طبيعي لشفتيك هو أمر طبيعي ومفيد، لأن الجلد في الشفتين أكثر مرونة وقوة، لكن استخدامه لتقشير الوجه يعرض الوجه لعلاجٍ قاسٍ أشد من المفروض. تسبب زوايا وحواف بلورات السكر القاسية خدوشاً مجهرية على سطح البشرة، تسبب فيما بعد احمرار وتهيج البشرة. كذلك الأمر بالنسبة للعديد من المقشرات الطبيعية التي تصنع من المكسرات أو الملح أو القهوة، لأنها جميعاً تتميز بحواف حادة. جربي استخدام بودرة نخالة الأرز كمقشر طبيعي للبشرة، فهي تساهم في تنظيفها بعمق دون أن تؤذيها.

9

استخدام الماء الساخن

بقدر ما يبدو الاستحمام بالماء الساخن فكرة مريحة وتجعلك تشعرين بالاسترخاء التام، بقدر ما هي مضرة لبشرتك. يسلب الماء الساخن التركيب الطبيعي التي تقدمه البشرة لنفسها، مما يتركها جافة معرضة للتهيج والاحمرار والحكة. وتصبح المشكلة أكبر خاصة عند من يعاني من الأكزيما حيث تكون الطبقة الخارجية من الجلد ضعيفةً أصلاً. وفي حالة الجفاف، ستعمل البشرة على تعويض النقص في الترطيب الطبيعي، بأن تحث الغدد الدهنية على إفراز المزيد، مما يسبب تشكل الحبوب.

10

مثبت الشعر لثبيت المكياج

لا تستغربي الأمر، فكثير من خبراء التجميل ينصحون برش مثبت الشعر على الوجه بعد الانتهاء من تطبيق المكياج، بهدف ضمان ثبات المكياج لفترة أطول. لكن فعالية مثبت الشعر لتثبيت تسريحة الشعر، لا تعني أن بالإمكان استخدامه على الوجه أيضاً. هذه الطريقة مضرة جداً بمسامات الوجه، تسبب انسدادها وتجمع المواد الكيميائية داخلها، كما أن الكحول في مثبت الشعر سيسبب جفاف البشرة بشكل كبير. للحصول على النتيجة نفسها، يمكنك استخدام مثبت المكياج المخصص لاستخدامه على الوجه.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Savoir Flair يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Savoir Flair على هذا الجهاز.