إجابات كاملة لأسئلتك حول إزالة الشعر بالليزر

اقرئي أيضاً
العناية بالبشرة
الحلول الأمثل لبشرة تفيض نضارةً وشباباً
اقرئي المقال
مصدر الصورة: Savoir Flair

مع اقتراب الصيف، نشعر بأننا بحاجة إلى آلة سحرية تخلصنا من عناء إزالة الشعر الدائم وتمنحنا بشرة ناعمة. وفي الحقيقة، يمكنك التمتع بهذه المزايا لكن ليس بشكل سحري، بل بطريقة طبية وبالاعتماد على أجهزة الليزر لإزالة الشعر. وإذا كنت تفكرين بتجربة جلسات الليزر لإزالة الشعر، سنقدم لك المساعدة وسنطرح أكثر الأسئلة الي تخطر في بال أي سيدة تفكر في أن تقدم على هذه الخطوة، ونقدم لك الإجابات عنها بمساعدة الخبراء الاختصاصيين في هذا المجال.

كيف تعمل أجهزة الليزر لنزع الشعر؟

تستهدف أشعة الليزر بشكل أساسي التصبغات في بصيلات الشعر، حيث تمتص التصبغات الأشعة مما يؤدي إلى تدميرها، ومنع نموها من جديد. وصممت تقنية إزالة الشعر بالليزر للتأثير في الشعر في طور النمو، وبين الجلسات ينمو الشعر الذي كان خاملاً في الجلسة الماضية، ليتم معالجته بالليزر أيضاً، وهذا ما يفسر تعدد الجلسات للحصول على النتيجة الأمثل.

هل بالإمكان تطبيقه لجميع السيدات؟

يمكن لجميع السيدات الخضوع لجلسات إزالة الشعر بالليزر بعد مرحلة البلوغ، أي عندما يصبح الشعر أكثر سماكة وأغمق لوناً، حيث يعمل الليزر بالشكل الأمثل في علاج الشعر من اللون الغامق أكثر من الشعر الأشقر أو الأبيض، لأن أشعة الليزر تستهدف التصبغات بشكل أساسي.

هل يمكن لهذه الجلسات أن تؤثر على الحمل في المستقبل؟

 وجهنا هذا السؤال إلى د. داليا علي إبراهيم وهي خبيرة تجميل وإخصائية في علاجات الليزر في عيادة بلوم للجراحة التجميلية والليزر فأجابت: ”إطلاقاً، فإن الليزر لا يمكن أن يؤثر سلباً على قدرة المرأة على الحمل أو يسبب العقم، فأنا أعرف العديد من السيدات اللواتي كنت أتابع جلسات الليزر لهن، وبعدها أصبحن حوامل، فاستخدام الليزر آمن تماماً ولا يؤثر على القدرة على الحمل، ولكن لا أنصح أن تقوم المرأة الحامل بجلسات الليزر، بل يفضل أن تتابع جلساتها بعد الولادة“.

ماذا عن الشعر الذي ينمو تحت الجلد، هل يمكن لعلاج الليزر أن يزيله؟

تجيب على هذا السؤال الخبيرة الشهيرة ريبيكا تريستون من عيادة Euromed Clinic Center في دبي وتقول: ”إزالة الشعر بالليزر هي الطريقة الوحيدة لإزالة الشعر تحت الجلد لأنه يقوم بقتل البصيلة نفسها“.

هل نتائج الليزر دائمة؟

في أغلب الأوقات يتم إزالة الحجم الأكبر من الشعر خلال 8 جلسات، وللسيدات ذوات البشرة الأغمق، أو الشعر الأفتح يتطلب الأمر عدداً أكبر من الجلسات. ولا يعد أطباء إزالة الشعر بالليزر بإزالة دائمة للشعر تدوم مدى الحياة، لأن الهرمونات قد تؤثر في نمو الشعر وتنشط نمو بصيلات الشعر التي كانت خاملة في السابق، لذلك ينصح دائماً بالخضوع لجلسات متابعة كل ستة أشهر.

هل تتطلب جلسات الليزر الامتناع عن التعرض للشمس لمدة طويلة؟

أجاب لنا عن هذا السؤال د. داني كيلة خبير التجميل وصاحب مركز وعيادات د. كيلة في جميرا فقال: ”لا تعني جلسات الليزر الحرمان التام من الشمس لفترات طويلة كما يعتقد البعض. ولكني أنصح دائماً بتجنب الشمس أسبوع قبل جلسة الليزر وأسبوع آخر بعدها، وهذا للحماية من التصبغات وحدوث البقع اللونية للجلد، ومع الالتزام بهذه القاعدة، يمكنك الخضوع لجلسات الليزر خلال أشهر الصيف بكل أمان“.

ماذا يجب علي معرفته قبل الجلسة؟

من المهم ألا تقومي بنزع الشعر بالشمع قبل موعد الجلسة مطلقاً، والأفضل هو حلاقة الشعر في المنطقة المراد معالجتها بالليزر قبل موعد الجلسة بيوم واحد.

هل هناك ما يجب القيام به بعد الجلسة؟

عادةً لا يوجد آثار جانبية للجلسة، لكن قد تعاني بعض السيدات من احمرار مؤقت في المنطقة التي تعرضت للليزر ويمكنك في هذه الحالة تطبيق كمادات باردة لتخفيف الاحمرار أو كريم مضاد للتحسس، كما ننصحك بتجنب الحمام الساخن لمدة 24 ساعة حتى لا يتم تهييج الجلد، ويفضل عدم تعريض المنطقة لحرارة الشمس لمدة أسبوع على الأقل.

لماذا يعتبر إزالة الشعر بالليزر أفضل من الشمع؟

في حالة الشمع، يجب تكرار عملية نزع الشعر كل شهر، أما مع الليزر ستتمتعين ببشرة ناعمة لمدة أطول، فهناك فترات أطول تفصل بين الجلسات حتى يتم نمو الشعر من جديد والذي يكون خفيفاً أصلاً.

هل تعتبر جلسات إزالة الشعر بالليزر آمنة؟

لا تشكل هذه الجلسات أي خطورة مادامت تتم على يد اختصاصيين مرخصين للقيام بهذه الجلسات، لذلك ننصح دائماً بالابتعاد عن الصالونات التجميلية والتوجه إلى المراكز الطبية للقيام بها.

كم جلسة ليزر تكفي لإزالة الشعر نهائياً وما هي المدة المثالية بين الجلسات؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور كارميلو كريسافولي أخصائي الجراحة التجميلية في عيادة La Vie في دبي ويقول: ”يختلف عدد جلسات الليزر اللازمة من شخص إلى آخر ومن منطقة في الجسم إلى أخرى ولكن بصورة عامة يتراوح عدد الجلسات ما بين 6 إلى 8 جلسات إلى أن يقل بصورة ملحوظة ونحصل على النتائج المرجوة. على سبيل المثال إذا كان الشعر خفيفاً قد يتطلب عدد جلسات أكثر. يعد الثنائي المثالي عند إزالة الشعر هو البشرة الفاتحة والشعر الكثيف غامق اللون، إلا أن باستخدام الأجهزة الحديثة مثل Alexandrite وأجهزة ND Yag وأيضاً Diode، فإن كل جهاز من هذه الأجهزة يمكنه إزالة الشعر غير المرغوب فيه، إذا تم استخدام الجهاز الصحيح لنوع البشرة وللون الشعر وكثافته“.

وبالنسبة إلى الفترات التي تفصل بين الجلسات أو المدة المثالية بين كل جلسة والأخرى، يقول د. كارميلو: ”يجب الانتظار ما بين 4 إلى 6 أسابيع ما بين الجلسة والأخرى، وذلك لأن دورة حياة الشعرة تستغرق حوالي شهراً كاملاً، لذا يجب الانتظار حتى ينمو الشعر من جديد كي تكون الجلسة ذات تأثير فعال على بصيلات الشعر غير المرغوب به“.

ماذا يجب عليّ أن أفعل بعد جلسة إزالة الشعر بالليزر؟

ومرة أخرى تجيب على هذا السؤال ريبيكا تريستون من عيادة Euromed Clinic Center والتي قالت التالي: ”احرصي على استخدام جيل الألوفيرا أو استخدمي كريماً ملطفاً بعد الجلسة للتخلص من أي احمرار أو التهاب. وإذا لاحظت تورم حول البصيلات فهذا أمر جيد لأنه يعني أن الجلسة كانت ناجحة. ومن الضروري جداً تجنب العلاجات الحرارية مثل الساونا أو البخار وخاصة التعرض للشمس، إذ عليك تجنب هذه الأشياء تحت أي ظرف بعد العلاج مباشرة. سيبدأ الشعر في التساقط بعد الجلسة من فترة 10 أيام إلى أسبوعين ثم بعد أربعة أسابيع سيكون هناك نمواً جديداً بمعدل أقل بـ 20 % ولكن لا تقلقي فسيكون قد حان موعد الجلسة التالية“.

اعرفي كل جديد.
تابعي كل الأخبار والمقالات من Styly يومياً لتصلك إلى حاسوبك أو هاتفك المحمول. إنها الطريقة الأسهل والأسرع لتكوني على اطلاعٍ دائم بكل جديد في عالم الموضة والجمال وأسلوب الحياة الراقية.
اضغطي هنا ليصلك كل جديد على جهازك مباشرة.
يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت ترغبين.
إلغاء تلقي إشعارات Styly
اضغطي هنا لإلغاء تلقي إشعارات Styly على هذا الجهاز.